تفسير الاحلام

تفسير حلم ورؤية قتل الحية في المنام

تفسير حلم قتل الحية في المنام

تفسير حلم قتل الحية في المنام

اهلا وسهلا زوار موقع ” جوجو ويب ” , في البداية أتمنى أن تكونوا بخير وبصحة جيدة.

هناك الكثير منا تراوده أحلام وأفكار خلال النوم , وكل شخص يرى حلم مختلف عن الاخر , ولا يعرف ما هو تفسير ذلك الحلم.

وسنقدم  لكم تفسير الاحلام لكل موضوع , وستجدون هنا الكثير من التفسيرات, وسنضع في نهاية المقال صفحة تفسير احلامك على الفيسبوك.

تفسير حلم قتل الحية في المنام

وَمَنْ رَأَى فِي عُنْقِهِ حَيَّةً فَقَطْعَهَا ثَلاث قَطْعٌ فَإِنَّهُ يُطَلِّقُ اِمْرَأَتَهُ ثَلاث تَطْلِيقَاتٍ فَإِنَّ قَطْعَ حَيَّةِ نِصْفَيْنِ فَإِنَّهُ يَنْتَصِفُ مِنْ عَدُوٍّ فَإِنَّ أَخَذَ النِّصْفَيْنِ

فَإِنَّهُ يَسْتَفِيدُ رَجُلَا رَئِيسًا عِدُوا صَاحِبَ أَوْلَاَدِ وأتباع فَإِنَّ قَطْعَهَا ثَلاث قَطْعٌ فَإِنَّهُ يُنَازِعُ عَدُوُّهُ وَيُظْفِرُ وَيُخْضِعُ لَهُ ثَلَاثَةٌ مِنْ أعْدَائِه رَجُلَ رَئِيسٍ وَرَجُلِ غَنِيِّ وَرَجُلِ ذُو تَبِعَ وَأَوْلَاَدٌ

فَإِنَّ أَكُلَّ لَحْمِ الْحَيَّةِ نِيئَا فَإِنَّهُ يُظْفِرُ بِعَدُوِّهِ وَبِمَالِهِ وَيَفُوزُ بِهِ فِي سُرُورٍ فَإِنَّ أَكُلَّهُ مَطْبُوخًا فَإِنَّهُ يُظْفِرُ بِعَدُوِّهِ وَيُنَالُ مِنْهُ مَالَا حَلَالًا وَيَكُونُ الْمَالُ مِنْ جِهَةِ الْجِهَادِ

فَإِنْ أَصَابَهُ سَمُّهَا فَاِنْتَفَخَ فَإِنَّهُ يُخَاصِمُ عَدُوَّا ويناله مَكْرُوهٌ وَمَالُ عَظِيمُ فَإِنَّ عَمَلَ السَّمِّ فِيهِ حَتَّى تَتَأَثَّرُ لَحْمُهُ وَعَظَّمَهُ

فَإِنَّهُ يُقَاتِلُ الْعَدُوُّ وَيَتَفَرَّقُ أَوْلَاَدُهُ فِي الْبِلَادِ فَإِنْ مَاتَ فَإِنَّهُ يُقَاتِلُ عَدُوًّا فَيَقْتُلُهُ الْعَدُوُّ وَقَوَائِمُ الْحَيَّةِ وَأَنْيَابِهَا قُوَّةَ الْعَدْوِ وَشِدَّةِ كَيْدِهِ فَإِنَّ تَحَوَّلَ حَيَّةٌ فَإِنَّهُ يَتَحَوَّلُ مَنْ حَالٍ إِلَى حَالٍ وَيُصَيِّرُ عَدُوًّا لِلْمُسْلِمِينَ

إقرأ ايضا: تفسير حلم ورؤية من يأكل الحشيش في المنام

فَإِنْ رَأَى بَيْتَهُ مَمْلُوءَا حَيَّاتٍ لَا يَخَافُهَا فَإِنَّهُ يَرَى فِي بَيْتِهِ أَعَدَّاءَ الْمُسْلِمِينَ وَأَصْحَابِ الْأَهْوَاءِ وَالْحَيَّاتِ الْمَائِيَّةِ مَالٌ وَإِنَّ رَأَى فِي جَيْبِهِ أَوْ كَمَّهُ حَيَّةُ صَغِيرَةُ بَيْضَاءُ لَا يَخَافُهَا وَتُخَالِطُهُ فِي أُمُورِهِ فَإِنَّهَا جِدَّةٌ وَمَالٌ

فَإِنْ أَصَابَ أَوْ مَلِكُ حَيَّاتٍ مَلَّسَا تُطِيعُهُ وَيَصْرِفُهَا حَيْثُ شَاءَ لَيْسَ لَهُنَّ سَمٌّ وَلَا عَائِلَةٌ فَإِنَّهُ يُصِيبُ سَبَائِكُ مِنْ فِضَّةٍ أَوْ ذَهَبٌ أَوْ أَكَسِيرَا فيجعله كَنْزًا.

رُؤْيَةٌ وَحُلْمُ اِكْلَ لَحْمَ الثَّعَابِينِ وَالْحَيَّةِ والافاعي فِي الْمَنَامِ:

وَقَالَ الشَّيْخُ النَّابُلُسِيُّ رَحِمَهُ اللهُ فِي تَفْسِيرِ اِكْلَ لَحْمَ الْحَيَّةِ والافعى امرين الامر الاول اذا كَانَ هَذَا اللَّحْمُ مَشْوِيًّا او مَطْهِيًّا فَانٍ الرُّؤْيَا تُدْلِ عَلَى انَّ صَاحِبَ الرُّؤْيَا يَنْتَقِمُ وَيُهْلِكُ عَدُوُّهُ.

وَلَكِنَّ مَنْ راى فِي الْحُلْمِ اِنْهَ اِكْلَ لَحْمَ الْحَيَّةِ او الثُّعْبَانَ مِنْ غَيْرِ طَهْي فَانٍ الرُّؤْيَا تُدْلِ عَلَى انَّ صَاحِبَهَا سَيَنْتَقِمُ مَنْ عَدُوِّهِ وياخذ مِنْهُ امواله وَمَتَاعَهُ.

تَفْسِيرَ حُلْمٍ أَكُلَّ لَحْمِ الْحَيَّةِ:

وَفِي تَفْسِيرٍ أَكُلَّ لَحْمِ الْحَيَّةِ أَوْ ثُعْبَانٌ، فَمَنْ رَأَى أَنَّهُ أَكُلَّ لَحْمِ الْحَيَّةِ نِيئَا فَإِنَّهُ يُظْفِرُ بِعَدُوِّهِ وَبِمَالِهِ، وَيَفُوزُ بِهِ فِي سُرُورٍ، فَإِنَّ أَكُلَّهُ مَطْبُوخًا فَإِنَّهُ يُظْفِرُ بِعَدُوِّهِ، وَيُنَالُ مِنْهُ مَالَا حَلَالًا

وَإِذَا أَكُلَّهَا فَأَصَابَهُ سَمُّهَا فَاِنْتَفَخَ فَإِنَّهُ يُخَاصِمُ عَدُوًّا وَيُنَالُ مِنْهُ مَكْرُوهٌ وَمَالُ عَظِيمُ، فَإِنَّ أَخَذَ السَّمُّ يَنْتَشِرُ فِي جَسَدِهِ حَتَّى تَنَاثُرِ لَحْمِهِ وَعَظَّمَهُ فَإِنَّهُ يُقَاتِلُ الْعَدُوُّ بِشَرَاسَةٍ وَيَتَفَرَّقُ أَوْلَاَدُهُ وَعَائِلَتُهُ وَأَقَارِبُهُ فِي الْبِلَادِ

فَإِنْ مَاتَ فَإِنَّهُ يُقَاتِلُ عَدُوًّا فَيَقْتُلُهُ الْعَدُوُّ، وَتُفَسِّرُ رُؤْيَةُ أَنْيَابِ الْحَيَّةِ عَلَى أَنَّهَا قُوَّةُ الْعَدْوِ وَشِدَّةِ كَيْدِهِ، فَإِنَّ تَحَوَّلَ الْعَدُوُّ فِي مَنَامِهِ إِلَى حَيَّةٍ فَإِنَّهُ الرَّائِيُّ يَتَحَوَّلُ مَنْ حَالٍ إِلَى حَالٍ، وَيُصَيِّرُ عَدُوًّا لِلْمُسْلِمِينَ.

خِتَامَا انا اِنْصَحْ باخذ تَفْسِيرَ الاحلام عَلَى مَنْحَى الْاِسْتِئْنَاسِ وَلَا ناخذ الرُّؤْيَا مِنْ بَابِ حَتْمِيَّةِ التَّحَقُّقِ او انها لَابِدَ وَانٍ تَقَعُ لَانَ عِلْمُ الْغَيْبِ عِنْدَ اللهِ, وَلَكِنَّ هَذِهِ الاشارات يُمْكِنُ انَّ تَتَحَقَّقُ بِشَرْطِ انَّ يَكُونُ الْحِلْمُ يُدْخِلُ فِي بَابِ الرُّؤْيَا الْحَقِّ وَلَيْسَ فِي اضغاث الاحلام.

هَذَا والله تَعَالَى اعلى وَاِعْلَمْ

واخير, نشكركم على متابعتنا ♥ وسنضيف لكم الان صفحة ” تفسير احلامك ” على الفيس بوك لمابعتنا

صفحة تفسير احلامك

قسم تفسير الاحلام

تفسير حلم ورؤية الجماع والزنا في المنام

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق